المدونة

ألصين تخفض المخزون الأحتياطي للمره الأولي منذ ثلاثة أشهر

تحليلات أقتصادية بواسطة : fx7mental بتاريخ : 20/02/2012

في حين أن ألمستثمرين كانوا مشغولين بالتطورات ألتي تحدث في اليونان , خفض ألبنك ألمركزي ألياباني نسبة ألأحتياطي بمقدار 50 نقطة أمس .

للمره الثانية منذ نوفمبر 2011 , يشجع ألبنك ألمركزي ألبنوك الصينيه لتقديم ألمزيد من ألقروض من خلال خفض نسبة ألحد الأدني من ألأحتياطي الموجود لديهم في خزائنها .

وقال ألبنك أنه من أعتبار 24 فبراير أل RRR (نسبة شروط الأحتياطي) سوف يخفض حتي يصل الي نسبة 20.5% , في حين أن ألبنوك ألمتوسطه والصغيرة الحجم سوف يتم تخفيض ال RRR  بنسبة 17.5%  , ومن ألمتوقع أتخاذ قرار سوف يجلب 400 مليار يوان (63.54 مليار دولار أمريكي ) في الأقتصاد الصيني وهذا يعني مزيد من ألقروض ويعني أيضا ألمزيد من ألسيوله .

هذا يعني أن نسبة شروط ألأحتياط خفضت في ثلاثة شهور فقط؟ هل هذا يعني أن بنك الشعب ألصيني يتوقع بالفعل ألهبوط الأضطراري من بعض مجانين ألمضاربة .

حسنا ليس بالضبط , اذا كنت تتذكر عندما حدث الأنخفاض ألحاد في معدل ألتضخم في الصين من 5.5% في شهر أكتوبر الي 4.2% في نوفمبر 2011 ,ليست مخاوف بشأن ألنمو الأقتصادي هو ما دفع ألبنك المركزي الي خفض نسبة شروط ألأحتياطي RRR  بعد ان كانت ثابته لثلاث سنوات تم تخفيضها في المره ألاولي في شهر نوفمبر الماضي .كل ما يشغل الحكومه الصينيه هو أستقرار ألأسعار .

هذه المره لدي ألحكومه الصينيه أهتمامات أخري وأولها هو النمو الاقتصادي . وهذا في الواقع واحده من اول خطواتها لصقل اقتصادها الكلي خلال الربع ألاول .ومع عملية الأقراض المصرفي سوف يقلل بالفعل نسبة التضخم بنسبة 29% في العام وهذا ما دفعهم لخفض مستوي ال RRR .

بالاضافة الي زيادة أرقام الاقراض المصرفي من المتوقع أيضا ان الناشطي الاقتاصدي الناجم عن خفص مستوي RRR  سوف يساعد في احتواء الاثار السلبية لديون اليورو وتناقص الطلب علي السلع الاستهلكيه من الولايات المتحده الامريكية لان اوروبا والولايات المتحده الامريكيه يعتبرا الشريك التجاري الأكبرللصين .

ولكن لسؤ الحظ , عملية تعيزي النشاط الأقتصادي قد لا تكون بهذه البساطه للبنك المركزي الصيني . لانها مازالت تحتاج الي ان تنظر الي التضخم الذي ارتفع 0.4 نقطه حيث كان في ديسمبر 4.1% ووصل الي 4.5% في يناير .

ويشير البنك المركزي الصيني أن السبب في ارتفاع الأسعار هو موسم الأعياد . ولكن أيضا زياد النشاط الأقتصادي يمكن أن يؤدي الي خفض الأسعار ويمكن ايضا ان يقوم بعملية تراجع للجهود التي تبذلها الحكومه من اجل استقرار الأسعار .

ذلك في حين أن بعض المسؤلون الصينين يتوقعون نوع من الهبوط بالنسبه للاقتصاد , من المهم في الفتره القادمه ان نلاحظ قرارات البنك المركزي من أجل معرفة سياستهم النقديه التي قد تحدث في المستقبل .

قم بنشر المقال اذا أعجبك 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

  • الاسم :  
  • عنوان التعليق :  
  • بريد اليكترونى :  
  • الموقع الشخصى :
  •  
  • أضف التعليق
Designed & Developed by Elwarsha Dev.

جميع الحقوق محفوظة موقع مدرسة الفوركس fx7days.com
الرئيسية - عنا - اتصل بنا - شروط الاستخدام و سرية البيانات