المدونة

تخفيص التصنيف الأقتصادي لليابان هل يؤثر عليها سلبا ؟

تحليلات أقتصادية بواسطة : fx7mental بتاريخ : 21/02/2012

خلال ألأسبوع الماضي , قام S&P  اعادة التأكيد علي تصنيف الديون السياسيه لليابان من AA- وتوقعات سلبيه بالنسبه للاقتصاد الياباني . ليس فقط هذه المؤسسه التصينيفيه ولكن مؤسسات أخري معها مع  وكالاتين أخرتين متخصصين في التصنيف وهما Moody’s & Fitch  , الذين قامو بتصنيف ديون اليابان في المرتبه Aa3  و AA-  علي التوالي .

كان هناك عدة أسباب وضحتها  S & P  لماذا لا ينبغي لليابان أن تجرد من الدرجه AA.

خلال هذا التقرير تم دعم التصويت في البلاد عن طريق قياس وضع العمله الأحتياطي في البلاد والذي كان فائض في الحساب الجاري .

اليابان تملك حاليا اكثر من 1 تريليون دولار قيمة احتياطيات العملات الأجنبيه لديها , مما يجعها صاحبة ثاني أكبر احتياطاي عملات أجنبيه في العالم جنب الي جنب مع الصين . مع العلم أيضا وجود الكثير من احتياطي العملات الأجنبيه اداه مفيدة في تطبيق السياسه الأقتصاديه , كما انه يمكن استخدامها لتنفيذ السياسه النقديه ايضا وتسهيل التجارة .

علاوه علي ذلك , واصلت اليابان المشاركه الايجابية في تدعيم الحساب الجاري , وهذا يشير الي ان اليابان لازالت لاعبا مهما في الأقتصاد العالمي وهذا يعني ايضا ان لديا تدفق مستمر للأموال الجاريه من خلال المعاملات التجاريه الضخمه داخل وخارج البلاد .

ولكن مع ذلك هذا ليس وحده كافيا لاستقرار الحاله الأقتصاديه لليابان .

ويشير المحللون الي ان ديون اليابان هي الأعلي بين الدول الصناعيه حيث يبلغ الأن ال 200% من ناتجها المحلي الأجمالي . حتي تكون في الصوره اليونان التي تعبتر سيئة السمعه اقتصاديا لكثرة الفساد والديون لديها دين اصغر مقابل ناتجها المحلي الاجمالي وهو 160% الأمر الذي يجعل المستثمرين غير قلقين حيال اليونان هو ان جزء كبير من الديون مملوكه من القطاع الخاص الذين هم أكثر عرضه لبيع سنداتهم وهم في نفس الوقت يملكون ايضا حصه كبير من سندات ديون اليابان ,

تعاني السياسه النقديه في اليابان ايضا من عجز فيها , حيث حاولت الحكوم زيادة الضرائب لدعم النفقات الرعياه الأجتماعيه من مستواه الحالي البالغ 5% الي 8% في عام 2014 ومن ثم الي 10% في عام 2015 ومع ذلك يلتزم حزب المعارضه الياباني لمنع تنفيذ زيادة الضرائب علي المبيعات .

بينما تدع S&P اليابان للحفاظ علي تصنيفها الحالي حذرو من أن تصنيف اليابان قد ينخفض من 1 الي 3 خلال العامين المقبلين .

ما الذي قد يحدث اذا تم تخفيض التصنيف لليابان خلال الأعوام القادمه ؟

ستكون من المؤكد ضربه في العنق للمسئوين اليابانيين , فقد يمكنا أن نري ان عائدات السندات يرتفع مع اقبال المستثمرين علي اعادة الأقساط المطلوب سدادها بنصنيف أقل للأوراق الماليه , وستكون هذه أخبار سيئه لأنه حتي في المعدلات المنخفضه حاليا من حوالي 1% لمدة 10 سنوات بالنسبة للسندات , وذلك سوف يلتهم بالطبع حوال 24.3% من 90.33 تريليون ين ياباني من ميزانية هذا العام .

ومع ذلك فان التأثير علي الاقتصاد الياباني لن يكون مئسوي كما تتخيل حيث هذا المؤسسات التصينيفيه كلها أمريكيه فقد صنفت أغلب الدول بالسيئه حتي الدول الأوروبيه !!!!

أما بالنسبه للين فعلي الأرجح سوف نري نفس رد الفعل الذهي حدث في أغسطس 2011 عندما قامت Moody’s  بتخفيض تصينف اليابان ومع ذلك ظل الين الياباني يتداول عليه في مستويات منخفضه للغايه .

هذه فقط وجهة نظر , يمكنك ان كون لك وجهة نظر أخري

أرجو منكم كتابة وجهة نظركم في الأسفل في التعليقات 

قم بنشر المقال اذا أعجبك

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

  • الاسم :  
  • عنوان التعليق :  
  • بريد اليكترونى :  
  • الموقع الشخصى :
  •  
  • أضف التعليق
Designed & Developed by Elwarsha Dev.

جميع الحقوق محفوظة موقع مدرسة الفوركس fx7days.com
الرئيسية - عنا - اتصل بنا - شروط الاستخدام و سرية البيانات